نقاش | هل تُفضلون الشخصيات الرئيسية الصامتة أم المتحدثة في العاب الفيديو ؟

هناك الكثير من الأسباب التي قد لا يتحدث فيها الشخصيات الرئيسية في العاب الفيديو, قد يكون هناك نقص في ميزانية العمل الصوتي أو قيود تنقية خاصةً في الألعاب القديمة. او ربما يحاول فريق التطوير خلق تجربة مميزة وأحياناً نرى شخصيات رئيسية لا تتحدث ابداً ونرى شخصيات لا تتوقف عن الكلام وتقول أحياناً أشياء قد لا تكون تقصدها.

عندما يكون بطل اللعبة صامتاً غالباً ما يكون الجو غريب بشكلٍ عام خاصةً عندما يكون محاط بشخصيات حاسوب (NPCs) لا يتوقفون عن الكلام. للصراحة، كل من الشخصيات الرئيسية التي تتحدث او التي لا تتحدث لها مشاكلها عندما يتعلق الأمر بالشعور بأنك أنت من تلعب حقاً.

وهذا هو سؤالنا هذا الأسبوع: هل تفضل شخصيات اللعبة الرئيسية الصامتة أم التي تتحدث؟ لقد قمتُ انا وفريق تحرير موقع VGA4A بكاتبة آرائنا وجوابنا على هذا السؤال ادناه، ونود أن نسمع جوابك (إذا لم تكن صامتاً) في التعليقات أسفل الصفحة.

رغيد حلاق:

بالنسبة لي انا أعتقد أنّ كل هذا يتوقف حقاً على نوع اللعبة وعلى الشخصيات الرئيسية، لذلك لا يمكنني القول أنّ البطل الصامت هو أفضل من المتحدث او العكس. فمثلاً لا أتسطيع تخيل لعبة مثل Life Is Strange من دون أن تتحدث بطلة اللعبة “ماكس” لأنّ هذا النوع من الألعاب تحديداً تعمل بشكل كبير على بناء العلاقات والتواصل مع الشخصيات، فإن لم يكن هنالك أيّ صوت فسوف أبتعد عنها على الفور.

Life Is Strange
Life Is Strange

هذا الأمر مُتعلّق كما قلت أعلاه بنوع اللعبة، فمثلاً انا لا أُريد سماع صوت الشخصية التي نتحكم بها في لعبة Skyrim، لأنّه في حال وجود صوت خاص بها لن أشعر وكأنني صائد التنانين إنما أتحكم بأحد الصيادين حيثُ في ألعاب لعب الأدوار الخيالية نحاول عادةً صنع شخصية خيالية من أنفسنا. ربما الألعاب الخطيّة بشكلٍ كامل تكون أفضل مع شخصيات متحدثة لكن ألعاب العالم المفتوح والغير خطية قد تكون أفضل بدون. للمرة الثالثة، هذا يعتمد بشكل كبير على اللعبة وما قلته لا ينطبق على الجميع، فمثلاً لعبة ذا ويتشر 3 هي المُفضلة لديّ ولا أعلم لو أنّها ستكون كذلك لو لم أسمع صوت جيرالت وهو يقول جملته الشهيرة “I hate portals – انا أكره البوابات”.

د. كريّا الأحمد:

حتى اكون صريح معكم فالالعاب التي لا تتحدث فيها الشخصية لا احبذها ابدا مهما كان مستواها و ذلك لانني اشعر بان هذه الالعاب قللت من قيمتها و قللت من مدى التفاعل مع اللاعب نفسة و بالتالي عندما اتحكم بشخصية لا تتحدث او تقول كلمات غير مفهومة يتم تحويلها الى ترجمة مثل لعبة مونستر هانتر وورلد اشعر بوجود جدار يفصل بيني و بينها فلا يكتمل لدي عنصر سرد القصة الذي اضعه على سلم اولويات تعلقي باي لعبة و هذا بحد ذاته اشارة الى عدم عودتي للعبة مرة اخرى.

انشارتيد 4

الشخصية التي تتحدث في العاب الفيديو تشعرك بانك مرتبط بالاحداث و تسلسلها كما في لعبة انشارتيد مثلا عندما تستمع الى نيثين و هو يتحدث مع مرافقه و احيانا يفكر بصوت عالي و تراه يتفاعل مع الشخصيات الاخرى بالحديث عن تفاصيل تضعك على الطريق الصحيح في تسلسل احداث القصة كل هذا يجعلني اندمج بشكل كامل في اللعبة.

صحيح ان الالعاب الصامته تكون بعض الاحيان هادفة و تم جعل الشخصيات فيها صامته بشكل متعمد كما ذكر صديقي رغيد في راية مع لعبة Skyrim او حتى سلسلة سولز و لعبة بلودبورن و لكنه اذا كانت تتحدث فسوف تعطي اللعبة اجواء افضل و تجعلك منصت لها طوال الوقت و هذا افضل من ان تحاول قراءة الاحداث في اسفل الشاشة طوال الوقت حتى تشعر بالنعاس و الملل و انت تفعل ذلك خاصة ان معظم الالعاب اصبحت الان تدعم الدبلجة العربية و هذا يجعل اندماجي مع اللعبة افضل من اي وقت مضى.

عبد الرحمن الرملي:

لنتحدث بشكل منطقي هنا و لو قليلا..!, كيف للعبة كبيرة مثلا من نوع AAA ان تحتوي على شخصية رئيسية و بطل لعبة لا يتكلم, ما هذا الهراء الذي سيجعلني اشعر و لو للحظة بأنه تم استغلالي من الشركة المطورة للعبة التي تحتوي على شخصية رئيسية صامتة..!

نتيجة بحث الصور عن ‪The Division 2‬‏
The Division 2

اجد هذا الامر يتكرر كثيرا مع شركة مثل يوبي سوفت, في السابق كانت تعتبر مثالا كبيرا بالنسبة لي و لكن و بعد اطلاقها للعبة The Division 2 مع تكرار الاخطاء نفسها منها ان الشخصية الرئيسية لا تتحدث قمت بحذف هذه الشركة نهائيا من قاموس شركات الالعاب لدي, هذا الامر دائما يعتبر سلبي, اللاعب في ايامنا هذه يريد الامتياز في المنتج الترفيهي مع خلو كامل من الشوائب التي قد تعرض المنتج للانتقاد, و بالتاكيد عدم تحدث الشخصية الرئيسية في المنتج بالنسبة لي سيساهم بشكل كبير في انتقادات اللعبة السلبية.

ما رأيكم أنتم, هل تُفضلون الشخصيات الرئيسية الصامتة أم المتحدثة في العاب الفيديو ؟ وهل تتفقون مع راي أحدنا أعلاه أم لديكم آراء مختلفة تماماً؟ شاركونا بالتعليقات ادناه فالبنهاية هذا هو نقاش بيننا كلاعبين. هذه الفقرة غالباً ما ستكون أسبوعية وبكل مرة سنتطرق لمواضيع مختلفة لذا نتمنى أن تُشاركونا بأفكاركم وآرائكم دائماً.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock