شركة Epic تقاضي مُسرّب آخر لتسربيه للفصل الثاني للعبة فورتنايت..

تجهيزات شركة Epic للفصل الثاني من لعبتها الشهيرة فورتنايت كانت حقاً رائعة وشهدنا انقطاع اللعبة عن العالم وإبتلاعها من قبل ثقب أسود. لكن بدلاً من أن نتفاجئ جميعاً بالتغييرات الكيبرة التي حصلت باللعبة، علمنا عنها من التسريبات التي أفسدت هذا الموضوع. شركة Epic Games مثل العديد من الشركات الأُخرى تتناول موضوع التسريبات على محمل الجد ومؤخراً علمنا أنّ الشركة قامت بمقاضاة مُختبر ألعاب (tester) آخر لتسريبه لأسرار اللعبة على الانترنت.

الشهر الماضي قامت الشركة بمقاضاة رونالد سكايز الذي قام بتسريب تصميم الخريطة الجديدة وقام بكسر اتفقاية عدم الكشف عن المعلومات بينه وبين الشركة المعروفة بـ NDA. الآن لوكاس جونستون الذي يعمل كمُختبر باستديوهات Montreal’s Keywords أصبح تحت القضاء حيثُ وفقاً لتقرير The Canadian Press علمنا أنّ شركة Epic رفعت دعوة ضده في محكمة كيبيك العليا مُدعيّة أنّه “كان مسؤولاً عن نشر معلومات سرية للغاية”.

على حسب وثائق المحكمة، قال جونستون (المتهم) أنّه قام بأخذ لقطة شاشة وأرسلها بالبريد الإلكتروني لنفسه ولا يعلم “كيف إنتهى بها الأمر على الانترنت”. تقول الوثائق أيضاً أنّ تم إكتشافه خلال تحقيق داخلي أجرته استديوهات Keywords واكتشفت أنّه كان صديق مع ناشر التسريب الأول على منتدى فورتنايت الرسمي. لقد تم فصله من العمل في الثالث عشر من سبتمبر، أيّ بعد يوم من نشر لقطة الشاشة.

تدعي شركة Epic أنّ جونستون “حرم الشركة من عنصر المفاجأة وانتهك الاتفاقية (NDA)”. وقد يجب على جونستون دفع تعويضات غير محددة لحد الآن لكنها قد تتجواز الثمانية وخمسين ألف دولار أمريكي.

ما رأيكم أنتم بهذا الموضوع، هل أنتم موافقين لقرارات إيبيك بمحاربة موضوع التسريبات؟ شاركونا بآرائكم بالتعليقات ادناه!

اعرف المزيد عن

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock