هل خدمة Xbox Game Pass مكلفة وما تزال تسبب خسارة مايكروسوفت، أم أنها تحقق الأرباح..

تقدم خدمة Xbox Game Pass على أجهزة اكسبوكس والحاسب الشخصي ميزات نستطيع وصفها بدون تردد بأنها الأفضل في مجال الألعاب، ورغم تقديمها العديد من عناوين AAA التي تصدر من يوم الإطلاق الأول والتي يصل سعرها الى 70 دولار، إلا أنها ما تزال فقيرة من بعض العناوين الحصرية المتميزة للغاية على غرار حصريات جهاز بلايستيشن.

قد يتساءل بعض اللاعبين، كيف لشركة عملاقة وناجحة مثل مايكروسوفت أن تجني أرباحاً كافية من هذه الخدمة الرخيصة الثمن لضمان استمرارها، والتي يظهر بأنها ما تزال تكبدها خسارة فادحة، وهنا قمنا بعملية بحث وتحقيق حول تصريحات مسؤولي شركة مايكروسوفت والتي بدأنها بتصريحات الرئيس Phil Spencer حين سؤاله عن بعض الأسرار وراء خدمة Game Pass  في آخر مقابلة أجريت معه على IGN، حيث قال:

الطريقة التي تجني بها Game Pass الأموال بسيطة للغاية، وذلك من الاشتراكات ونؤكد أن الخدمة تحقق ربحًا في الوقت الحالي، وبالتالي فإن الأموال الواردة من خلال الاشتراكات ستكون أكثر مما يدفعه Xbox للحصول على الألعاب على Game Pass.

ولكن المال ليس الطريقة أو الوسيلة الرئيسية التي يقيس بها Xbox النجاح، حيث تابع  قال Spencer قائلاً:

ان مايكروسوفت لا تنظر في مقدار الأموال التي وفرها اللاعبون من خلال اشتراكهم في Game Pass مقارنة بالمبلغ الذي كانوا سينفقونه لشراء اللعبة الجديدة، فبدلاً من ذلك نحن نقيس نمو الأعمال بشكل أساسي من خلال مشاركة اللاعب، لأن ذلك يعتبر المقياس رقم 1 لدينا والذي يمكننا النظر إليه لمعرفة ما إذا كان نشاطنا التجاري ينمو أم لا.

فل سبنسر
فل سبنسر

تحقيق آخر وذلك من خلال مقابلة سابقة في وقت مضى مع Aaron Greenberg وهو مدير التسويق في Xbox الذي تحدث حول هذا الموضوع في مقابلة أجرتها قناة What’s Good Games على اليوتيوب، حيث تحدث آرون:

لا داعي للقلق بشأن مايكروسوفت،  سنكون على ما يرام، أما فيما يتعلق بأرباح شركة مايكروسوفت من خدمة Xbox Game Pass انها بالفعل  لا تحقق الربح الكبير في الوقت الحالي،  لأن Microsoft بدأت للتو في هذا البرنامج.

ان الاستثمارات التي تقوم بها Microsoft في Xbox Game Pass اليوم قد تكون مكلفة للغاية على المدى القصير ، لكنها ستحقق في نهاية المطاف أرباحًا كما هو مخطط له إذا سارت الأمور على ما يرام .

اذاً بالفعل يبدوا بأن مايكروسوفت تواجه عدة صعوبات مقابل الاستمرار في هذه الخدمة المكلفة، أولها يتمحور حول التعامل مع مقدار التكلفة على المدى البعيد التي قد تصل الى الاستمرار في الخسارة لأطول وقت ممكن، وثانيهما وهو أن عدد المشتركين في هذه الخدمة ليس مرتفعاً بالشكل الكافي مقابل أعدادا اللاعبين على أجهزة الحاسوب واكسبوكس.

العاب خدمة Xbox Game Pass المقبلة

أشارت التقديرات الأخيرة الى أن عدد المشتركين في خدمة مايكروسوفت Xbox Game Pass أكثر من 23 مليون مشترك فعال، وذلك حتى تاريخ العشرون من شهر ابريل من هذا العام، ورغم ارتفاع عدد المشتركين يعتقد بعض المحللين أن الخدمة يجب أن تصل الى 150 مليون مشترك على أقل تقدير من أجل أن تصبح مربحة بشكل كافي، وتعوض خسائر الأعوام الماضية.

ولكن أعتقد بأن شركة ضخمة بحجم مايكروسوفت تبلغ قيمتها السوقية ما يعادل 1.5 تريليون دولار، لن تؤثر عليها هذه الخسائر البسيطة مقارنة مع مدخول وايرادات الشركة، ولكن الخسارة على المدى البعيد بالتأكيد لن تكون في صالح الشركة أمام المنافسة المحتدمة في الوقت الحالي.

على كل حال خدمة Game Pass هي مشروع مايكروسفت المستقبلي الذي تعول عليه الشركة في فرض سياستها وهيمنتها على سوق الألعاب، وقد يكون ارتفاع أسعار الألعاب والترقيات في الأونة الأخيرة يعمل لصالح هذه الخدمة المتميزة.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى