مصدر: مخترق GTA 6 قام بالفعل ببيع الكود المصدري للعبة GTA 5..

تقارير جديدة تشير إلى ان مخترق GTA 6 قام ببيع الكود المصدري (Source Code) للعبة GTA 5 قبل ان يتم توقيفة من قبل الشرطة، حسب ادعاء جديد من احد المصادر.

المصدر (نقلا عن PlayStation LifeStyle) يدعي ان المخترق قام ببيع الكود المصدري للعبة في نفس لحظة الاختراق مباشرة وقبل ان تقوم الشرطة بفتح تحقيق في الامر والبدء في ملاحقته.

حسب التقرير، فإن المخترق الذي يتخفى تحت الاسم المستعار “teapot” قد باع الكود المصدر للعبة GTA 5 من خلال مجموعة مراسلة عبر موقع Telegram، نقلا عن مصدر عبر Reddit. حيث ادعى مسؤول المجموعة أنه في اليوم الذي حدث فيه تسربات GTA 6، تم بيع الكود. وقد تم الكشف عن لقطة شاشة (مقصوصة) لهذا الكود المصدري الذي تم بيعه على Telegram، حيث يُزعم أن المستخدم الذي اشتراه لا يزال يعرضه للبيع.

نظرًا لأن لقطة الشاشة تعرضت للقص قبل عرضها، فمن الصعب معرفة ما إذا كان هذا الامر حدث بالفعل، وما إذا كان الكود المصدر للعبة GTA 5 قد تم تسليمه بالفعل الى شخص اخر غير معروف. ومع ذلك، مع قيام الشرطة بالفعل باعتقال الشاب البالغ من العمر 17 عام المسؤول عن الاختراق، فمن المؤكد أنها ستسعى لتعقب أولئك الذين تواصلوا معه او حصلوا على اي مواد غير شرعية.

ما هو الكود المصدري؟

لمن لا يعرف الكثير من “الكود المصدري” او “source code” فهو البنية الاساسية او الشيفرة الاساسية التي تم بناء اللعبة عليها بالكامل، وخروجه من داخل اروقة الشركة المطورة يعني ان كل من يحصل عليها سيتمكن من الوصول الى جميع العناصر المتواجدة في اللعبة والتلاعب بها واختراق اي جدار حماية والوصول الى ملفات المستخدمين والتعامل معها والتلاعب بها. بمعنى اخر ان تسريب اي كود مصدر لاي لعبة يعني انتهاء هذه اللعبة ويتوجب على المطور الغاء المشروع والبدء من الصفر.

في وقت سابق من هذا الشهر، ادعت شركة اوبر ان مخترق شركة روكستار الذي تسبب في تسريبا محتوى لعبة GTA 6 هو نفس الشخص الذي قام باختراق الشركة مؤخراً، وقد اعلنت الشركة انها في تواصل مع مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI حينها.

بالمقابل، أعلنت وحدة الجرائم الإلكترونية في شرطة مدينة لندن عبر الحساب الرسمي لها على تويتر أنها ألقت القبض على مراهق يبلغ من العمر 17 عام مقيم في لندن والذي يشتبه بأنه شارك في عمليات قرصنة وتم احتجازه في مركز احتجاز الشباب، حيث تبين فيما بعد أنه يقف وراء الاختراق الأخير لشركة روكستار، وذلك بحسب ما أفادت Eurogamer قبل قليل.

الفتى المراهق البالغ من العمر 17 عامًا مثل أمام محكمة هايبري كورنر للشباب في تاريخ 24 سبتمبر، حيث أقر بأنه مذنب لخرق شروط الكفالة، وأنه غير مذنب في إساءة استخدام الكمبيوتر.

المزيد حول GTA 6

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى
close button