ما هي حقيقة طفل BB في لعبة Death Stranding و ماذا سيكون دوره..؟!

لعبة Death Stranding تتصدر الالعاب المنتظرة نهاية العام الحالي, ناهيكم طبعا عن كونها الحصرية الثانية الكبيرة من حصريات جهاز البلايستيشن 4 التي ستصدر هذا العام, اللعبة غامضة جدا و اليوم سنتحدث عن سر الطفل الذي ظهر في عروض اللعبة جميعها.

طفل او اطفال شركة Bridge او كما يطلق عليهم بالاختصار BB, سيلعبون دورا هاما و اساسيا في لعبة Death Stranding و بالمناسبة هم اكثر العناصر الغامضة في اللعبة و لكن بعض المعلومات المثيرة حول هؤلاء الاطفال تم كشفها بعد العروض الاخيرة للعبة في معرض GamesCom 2019 المنصرم.

الشخصية الرئيسية سام في اللعبة ستكون مهمته هي نقل الاشياء من ضمنها اطفال BB في وسط المخلوقات الغامضة السوداء التي تتمتع بقدرات خارقة للقوى البشرية, تم وصف اطفال شركة Bridge بأنهم حبل الحياة لما تبقى من البشر بحيث يتم وضعهم في صناديق هي عبارة عن رحم ميكانيكي شفاف يسمح لسام بأن يتفقدهم و ينظر الى حالتهم في حال الفرح و الحزن و البكاء و غيرها من المشاعر الاخرى.

Image result for Death Stranding BB

جسر الحياة الذي تحدثنا عنه هي وظيفة هؤلاء الاطفال حيث انهم يربطون المدن الامريكية بأرض الموتى, ارض الموتى هي المكان الذي ستزوره انت كلاعب بشخصية سام في كل مرة تموت فيها داخل اللعبة, و في احد المشاهد التي شاهدناها للعبة و بالتحديد في المشهد الذي ظهر به دل تورو رأينا سام يحاول العودة الى احدى المحطات الخاصة بهؤلاء الاطفال, هذه المحطات ستساعد الطفل الذي تنقله على اخذ العلاج اللازم من الاجهاد المفرط الذي تعرض له الطفل خلال رحلتك في نقله.

بالطبع هذا يدل على ان هز الطفل و مداعبته لن يكفي في اعطائه العلاج بل هذه الحركات هي فقط لتهدئته لا اكثر, في تلك المحطات يتم ايصال الطفل بأمه الحقيقية و التي سيوهمك شخصية Dead Man بأنها ميته طوال رحلتك في اللعبة, في الحقيقة هذه المحطات هي محاكاة لأم الاطفال الحقيقيين.

Image result for Death Stranding BB

بالطبع لا يمكن جعل الطفل طوال اللعبة يبدو سعيدا و لا يمكن ايضا جعله حزينا و ذلك بسبب محطات المعالجة التي تحدثنا عنها و التي يبدو انها هي الاخرى لا تخلو من الغموض, بحيث ستجعلكم تسافرون سيرا على الاقدام من الشرق الى الساحل الغربي, ما الدافع و ما السبب الذي سيجعل سام يضحي بحياته من اجل هؤلاء الاطفال يا ترى..!

اخر المعلومات المتوافرة حول هؤلاء الاطفال هو انهم لا يعيشون اكثر من عام واحد, و هذا ما يدفع سام للبحث عن المزيد من الاطفال عبر شبكة تدعى Chiral Network, من الممكن ان يكون اطفال Bridge هم البوابة للحياة البشرية من جديد, و من الممكن ايضا ان يكونوا هم السلاح الاكبر و الاقوى للقضاء على المخلوقات الغامضة السوداء.

بالتأكيد سنجد جوابا عن اسئلتنا هذه كلها عندما تصدر لعبة Death Stranding في الثامن من شهر نوفمبر (11) الموافق لهذا العام حصريا لجهاز البلايستيشن 4, اذا كانت لديكم اية معلومة اخرى متوفرة حول اطفال Bridge شاركونا اياها ادناه قي قسم التعليقات لافادة اكبر عدد ممكن من اللاعبين الذين ينتظرون اللعبة.

اعرف المزيد عن

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock