الاخبار

مطوري Dying Light 2 يتحدثون عن مغادرة الكاتب ويطمئنون اللاعبين..

لعبة Dying Light 2 لم تتوقف عن قلق اللاعبين مِنذُ تأجيلها لتاريخ غير معروف العام الماضي حيثُ شهدنا مغادرة أسماء مهمة من العاملين عليها وإختفت على الأنظار. في بداية العام الجديد، أخبرنا استديو Techland أننا سنحصل على تحديث جديد حول اللعبة خلال 2021 إنما التحديث الأول الذي حصلنا عليه كان مغادرة الكاتب والمُخرج الفني سابقاً إنما الاستديو أرسلَ بياناً ليطمئن اللاعيبن.

باول سيلنغر غادرَ الاستديو بعد أكثر من عشرين عاماً وعَمِلَ فيه كمخرج فني وككاتب وتشكّر فريق التطوير على هذه السنين وتمنى لهم الحظ الجيد ولكن هذا الأمر زاد من قلق اللاعبين ولهذا السبب قرر الاستديو البولندي إرسال بيان صحفي ليقدم لنا تحديث عن ما يحدث داخل الاستديو. وفقاً للتصريح، عملية تطوير Dying Light 2 تتقدم بشكل جيد ومنصب المخرج الفنّي لن يؤثر على ذلك، إيريك كوشونياو هو المخرج الفني مِنذُ نوفمبر 2019. في التصريح قال استديو Techland:

إعتنى إريك بكل جانب من جوانب الإنتاج مِنذُ نوفمبر 2019، ويبذل الفريق قصارى جهده تحت قيادته لتقديم أفضل لعبة ممكنة. باول سيلنغر  كان مصمم السرد في آخر عامين وقرر إنهاء مسيرته مع Techland في نهاية 2020 لمتابعة مسيرته المهنية في مكان آخر.

قضى باول معظم حياته المهنية في الاستديو وله فضل في نجاح سلسلة Call of Juarez وترك أثراً كبيراً في Dying Light 2 حيثُ كان يعمل على المشروع من البداية. مهامه (تصميم السرد) ذهبت إلى بيوتر سزيمانيك في أكتوبر 2020.

هذا التصريح يؤكد لنا أنّ مغادرة سلينغر لم تكن مفاجئة وأنّ كل شيء في الاستديو يستمر ضمن الخطط مع مواكبة التغييرات بالطبع. في نهاية التصريح، كتبَ الفريق: “سنقوم بمشاركة أخبار مُشّوقة حول Dying Light 2 قريباً!”. لعبة العالم المفتوح هي من أكثر الألعاب التي أنتظرها في 2021 وهذا التصريح سيطمئن الكثيرين بدون شك.

هل ما زلتم متشوقون لتجربة اللعبة؟ أخبرونا بالتعليقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى