قد يكون خبر صادم، لكن.. لعبة Beyond Good & Evil 2 لا تزال في مرحلة التطوير المبكر

يبدو أننا لن نرى لعبة Beyond Good & Evil 2 في أي وقت قريب. حيث أكد أحد المصادر الموثوقة أنها لا تزال بعيدة عن الإطلاق لأنها عالقة في مرحلة التطوير المبكر.

موقع Insider Gaming أكد سابقًا أن لعبة Beyond Good & Evil 2 قد خضعت لتجربة داخلية. ولكن بحسب أحدث الصور والفيديوهات التي وصلتهم مؤخرًا، تبين أن اللعبة لم تخرج أبدًا من مرحلة التطوير المبكر. وهذا يعني أنها لا تزال بعيدة عن اللاعبين للغاية.

ليس من باب المبالغة القول أن اللعبة استطاعت خطف لقب أكثر العناوين التي تم تأجيلها في تاريخ صناعة ألعاب الفيديو. حيث أكملت ما يقارب 14 عام بعد صدور أول عرض دعائي لها.

لعبة Beyond Good & Evil 2 عالقة في دوامة الفوضى

اللعبة يتم تطويرها بواسطة شركة يوبي سوفت، وهي تعتبر الجزء المكمل للعبة الأولى التي صدرت في عام 2003. حيث تم الإعلان عن وجود الجزء الثاني بعرض أول في عام 2008 على أن تصدر على جميع وحدات التحكم التي كانت متوفرة حينذاك.

حينها.. أعلن المطور الفرنسي يوبي سوفت أن اللعبة ستصدر على الجيل الماضي من وحدات التحكم، بلايستيشن 4 واكس بوكس وان. وهو ما لم يحدث مع الأسف، وفي كل مرة نتصور أن المشروع قد تم الغاؤه، تصدر الشركة بيان تؤكد عكس ذلك وأنها لا تزال تحت التطوير.

يتولى عملية تطوير اللعبة حاليا قرابة 3 استديوهات من شركة يوبي سوفت، ولا تزال اللعبة حتى هذه اللحظة عالقة في دوامة فوضاوية من التطوير. على الرغم من انه قد تم استعراض أسلوب اللعب قبل عام من خلال فيديو مطول، ولاقت حينها استحسان اللاعبين والنقاد.

موقع Metro صنف اللعبة رسمياً أنها تعتبر أكثر لعبة مؤجلة على الإطلاق. حيث وصل عدد الأيام في الفترة ما بين الإعلان الأول عن اللعبة وحتى الآن قرابة 5238 يوم. بهذا تتخطي صاحبة اللقب السابق وهي لعبة Duke Nukem Forever التي بلغ عدد الأيام في الفترة ما بين الإعلان عنها وإطلاقها قرابة 5100 يوم.

ما هي توقعاتكم لمصير اللعبة؟

ترند VGA4A

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى