اكسبوكس سيريس اكسالاخباربلايستيشن 5

سماسرة بلايستيشن 5 سيؤثرون على دورة حياة الجهاز, تقارير تؤكد ذلك..

مصطلح السمسرة, اكثر مصطلح خطير استغلالي بشكل كبير في اي صناعة, وحاليا يغزو صناعة العاب الفيديو خصوصا مع اجهزة الجيل الجديد, واكثر الاجهزة المتأثرة بهذا المصطلح وتوابعه كان ومازال جهاز بلايستيشن 5 الذي يشهد تواجده في السوق ندرة كبيرة, واليوم احد التقارير اشار الى ان استمرار السمسرة على هذه الاجهزة قد يلعب دورا مهما وكبيرا جدا في دورة حياته واستمراريتها.

السؤال الذي يطرح نفسه هنا هو كيف سيؤثر السماسرة على دورة الاجهزة المنزلية خصوصا جهاز بلايستيشن 5, حسنا مجلة Famitsu اليابانية استطاعت اجراء معادلة حسابية بسيطة تقول فيها ان مبدأ السمسرة الذي دخل عالم العاب الفيديو حاليا سيؤثر على دورة حياة الاجهزة من خلال الالعاب التي ستباع لهذه الاجهزة, قائلة انه اذا استمر الوضع على ما هو عليه الان ستباع لعبة لكل جهاز مما يعني خسارة كبيرة لشركة سوني في العابها واجهزتها ايضا.

حاليا يجب على شركة سوني وايضا شركة مايكروسوفت اطلاق اكبر كمية ممكنه من اجهزتهم الجديدة في السوق العالمي وفي اقرب فرصة ممكنة لانقاذ سلسلة العرض والطلب من الهبوط ووقوعها بين ايدي هؤلاء السماسرة الذين يربحون اضعافا مضاعفة من اسعار الاجهزة الاصلية والضحية هنا طبعا هو المشتري او اللاعب ان صح التعبير.

موقع Bloomberg اضاف منقولا عن موقع VGC ان مبيعات النسخ الفيزيائية من الالعاب تساعد الاجهزة المنزلية على البقاء والاستمرار لفترات اطول ونجاح اللعبة الحصرية يعني نجاح الجهاز, مؤكدا ان العناوين الرقمية لن تستطيع تغطية الفجوة الكبيرة حتى لو كانت المبيعات الالعاب الرقمية عالية, او كما اكد احد المحللين حين قال ان فشل التنسيق في توفير الاجهزة المنزلية في السوق العالمي سيضر بمبيعات الالعاب وتأخر اطلاقها عن موعدها.

من منكم متابعينا بكل صراحة وقع ضحية السماسرة سؤال في الجيل الجديد او الجيل المنصرم, شاركونا ادناه في قسم التعليقات.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى