الاخبار

بليزكون عبر الإنترنت قادم في 20-21 فبراير وبليزارد تشاركنا أولى التفاصيل حول ما ينتظرنا..

كل عام، تعقد شركة بليزارد إنترتينمنت حدث بليزكون ولكن هذا العام بسبب جائحة كوفيد-19 والتباعد الإجتماعي، قررت الشركة عقد الحدث بشكل رقمي كما رأينا بمعظم أحداث وفعاليات العام الماضي. اليوم من خلال بيان صحفي، تم مشاركة الموعد وأولى المعلومات حول ما سينتظرنا هذا الشهر.

في البداية، سيعقد حدث بليزكون عبر الإنترنت في العشرين والواحد والعشرين من فبراير الحالي على موقع Blizzcon.com، ولأول مرة، سيكون الحدث مجاني للجميع ولن تحتاج لشراء تذكرة كما كان سابقاً. في حال لم تسمع ببليزكون سابقاً، باختصار هو عبارة عن فعالية تشاركنا بها شركة بليزارد المشاريع التي تعمل عليها ولذلك توقعوا رؤية إعلانات جديدة لألعاب مثل وورلد أوف ووركرافت و هرثستون و ديابلو 4 ولربما أوفرواتش 2. بجانب ذلك، كان هناك شائعات سابقة تنص على أنّ الفريق يعمل على نسخة مُحسّنة او مُطوّرة من ديابلو 2 وإن كانت صحيحة، سنراها ضمن الحدث.

سيبدأ اليوم الأول من بليزكون عبر الإنترنت الساعة الواحدة صباحاً بتوقيت مكة المكرمة في يوم السبت المرفق للعشرين من فبراير، بافتتاحية تتضمن نظرة أولية على جانب من محتوى الألعاب الأحدث قيد التطوير الآن. وخلال الساعات الثلاث التالية، سيكون لدى اللاعبين خيار مشاهدة واحدة من ست قنوات ذات موضوعات مختلفة تتعمق أكثر في ألعابهم المفضلة. وفي صباح اليوم التالي ستجيب بليزارد على أسئلة اللاعبين وتسلط الضوء على المجتمع.

وفقاً للبيان الصحفي، محتوى مُختار من إعلانات الحدث الرقمي ستتوفر بترجمة عربية خلال البث المباشر او بفيديو الإعلان بعد البث على قناة بليزارد الرسمية، وهو أمر ممتاز بدون شك إنما شيء إعدتنا عليه من بليزارد الشرق الأوسط. بالأعلى، يمكنكم مشاهدة العرض التشويقي الخاص بالحدث.

هل أنتم متشوقين لحدث بليزكون عبر الإنترنت؟ ما هي الإعلانات التي تتمنون رؤيتها؟ شاركونا بالتلعيقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار