الاخباربلايستيشن 4

لعبة The Last of Us: Part 2 ممنوعة في الشرق الأوسط..

لعبة The Last of Us: Part 2 هي من الألعاب التي أحدثت جدلاً كبيراً وكانت مصدر الدراما في الصناعة في الأشهر الأخيرة لكن على الرغم من قصتها الغير مُشّوقة وتغير سياق القصة بشكل كبير، ما زلنا متشوقين حقاً لتجربة أسلوب لعبها ورسوماتها حيثُ لا يمكننا أن ننكر أنّ بالعروض، اللعبة كانت ممتازة. اليوم في خبرنا سنتحدث عن موضوع سيحزن الكثيرين كما عرفتم من العنوان.

في أكتوبر العام الماضي، تحدثنا عن هذا الموضوع واقتبسنا كلام هتان طويلي، المشرف العام على الألعاب الالكترونية في هيئة المرئي والمسموع في السعودية وقال حينها: “أيّ لعبة تحتوي شذوذ جنسي من المستحيل تحصل على اذن الفسح, إذا إحتوت اللعبة على مشاهد شبيهة بالعرض التشويقي فمن المستحيل أن (تمر)”.

في ذاك الوقت تأكدت شككونا حول هذا الامر, وفي الأشهر السابقة، تم فتح صفحة اللعبة بالمتاجر العالمية وتواجدت اللعبة بصفحة بلايستيشن إنما لو ضغطتَ على رابط المتجر، لن تحوّلك الصفحة إلى لعبة The Last of Us: Part 2 إنما ستحصل على صفحة فارغة.

كل هذه الإشارات تدل على منعها في المنطقة ولكن قد يكون التأكيد النهائي عندما قام مؤخراً أحد اللاعيبن على ريديت بالتواصل مع دعم بلايستيشن في الشرق الأوسط حول عدم توفّر The Last of Us: Part 2 للطلب المسبق وكان جوابهم كالتالي:

في حال عدم توفر لعبة في المتجر المحلي، هذا يعني أنّه تم حظرها من قبل السلطات ولا نستطيع فعل شيء بخصوص ذلك.

نعتقد أنّ هذا هو الدليل الكافي لكن إن ما زلت مُتعلّق بأمل إطلاقها بالشرق الأوسط، انا اسف على كسري لآمالك. اليوم أعلنت مواقع الألعاب الأجنبية وبعض المؤثرين بالمجال أنّهم حصلوا على نسخ التقييم للعبة ولحد الآن لم نرى ذلك في المواقع العربية او مع المؤثرين العرب، من ضمنهم VGA4A.

بالتأكيد خيار منع اللعبة في الشرق الأوسط قد يكون خيار صحيح ثقافياً ودينياً لكن قد يكون من الممكن التطرق لوسائل أُخرى. ما رأيكم بهذا الموضوع؟ يجدر بالإشارة إلى أنّ بلايستيشن الشرق الأوسط او السعودية لم تُعلن عن الموضوع بشكل رسمي بعد إنما مرةً أُخرى، جميع الدلائل تُشير على ذلك.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.

اقرأ ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار